مشروع استيراد الأقمشة التركية؛ أرباحه المتوقعة وأهم 8 عوامل نجاح

Turkish fabric import project

مشروع استيراد الأقمشة التركية؛ تعد من المشاريع الهامة والتي أثبتت نجاحات كثيرة من خلال استيراد والمتاجرة في الأقمشة التركية ويحقق المشروع أرباح كثيرة.

مشروع استيراد الأقمشة التركية؛ تأتي أهمية هذا المشروع من ضمن المشاريع الضرورية والهامة، لكون القماش التركي من أجود أنواع الأقمشة ومن أكثرها طلباً، وذلك لأسباب كثيرة منها الجودة والنوعية والجمال. يعتمد هذا المشروع على استيراد كافة أنواع الأقمشة من تركيا، من خلال عدة طرق للاستيراد، والمتاجرة فيها لكسب أرباح وعوائد كثيرة.


فكرة مشروع استيراد الأقمشة التركية

تأتي فكرة مشروع استيراد الأقمشة التركية، من المشاريع الجديدة التي تتصف بحجم الطلب الكبير عليها، وتحقق الكثير من المبيعات، يعتمد المشروع على عدة مراحل، منها مرحلة الاستيراد من خلال عدة طرق، منها الاستيراد عن طريق الإنترنت أو من خلال السفر والتعاقد المباشر، والمرحلة الثانية استئجار محل صغير ضمن الأسواق التجارية، وتجهيزه ضمن متطلبات بسيطة، والبدء بالمتاجرة في هذه الأقمشة من خلال التسويق وأساسيات البيع الناجح.

من خلال الطلبيات الكثيرة للمشروع، يمكن أن يحقق الكثير من الأرباح، والكثير من المبيعات. حيث صنف المشروع من ضمن أكثر المشاريع التي لا تحتاج إلى الكثير من المتطلبات وتحقق عوائد كثيرة. سنتعرف في هذا المقال عن أهم طرق الاستيراد وكافة مستلزمات دراسة الجدوى الاقتصادية له.


متطلبات مشروع استيراد الأقمشة التركية

متطلبات مشروع استيراد الأقمشة التركية
مستلزمات مشروع استيراد الأقمشة التركية

يجب العمل على تحقيق المتطلبات اللازمة للمشروع، من خلال إعداد قائمة المتطلبات الأساسية التي يجب العمل على تجهيزها، ودراسة تكلفتها الكاملة للحصول على التكلفة الإجمالية للمشروع. يمكن ذكر متطلبات مشروع استيراد الأقمشة التركية على النحو التالي:

  • محل تجاري ضمن الأسواق التجارية.
  • سجل تجاري ورخصة استيراد.
  • حساب مصرفي.
  • تجهيزات المحل (ديكورات المحل_إضاءة مناسبة_دهان_كهرباء_تمديد شبكة_شاشة تلفاز_تكييف).
  • أثاث المحل (طاولة_كراسي).
  • جهاز حاسب.
  • رفوف خشبية لعرض القماش.
  • طاولة لعرض الأقمشة.
  • أدوات أخرى (مقص_شريط قياس_مسطرة).
  • عمالة للاستيراد والعمل التجاري.

“اقرأ أيضاً: مشروع ماكينة حفر ليزر


دراسة جدوى استيراد الأقمشة التركية

الجدوى الاقتصادية لمشروع استراد الأقمشة من تركيا
دراسة جدوى مشروع استراد الأقمشة التركية

تعد دراسة الجدوى بمثابة خطة العمل الأولية للبدء في المشروع، من خلال التخطيط (planning) المسبق لجميع العوامل والأساسيات اللازمة. يمكن تحديد بنود دراسة الجدوى من خلال التالي:

إجراءات استيراد القماش من تركيا

يوجد عدة طرق للقيام بعملية الاستيراد في مشروع استيراد الأقمشة التركية، حيث أصبحت مواقع العمل التركية توفر كافة الأنواع والصور، ولا بد من القيام بتحديد طريقة استيراد القماش. حيث أصبح هناك عدة طرق وعدة وسائل للاستيراد، من خلال التعامل مع وسطاء قانونيين، أو من خلال الشراء المباشر من أحد مواقع التسويق التركية، ومنها (علي بابا Alibaba_ تريديكي Tradekey)، أو من خلال طريق السفر والتسوق المباشر من هناك والقيام بإجراءات التصدير مباشرة.

موقع ومساحة محل القماش التركي

يؤدي الموقع المميز دوراً هاماً في نجاح المشروع، لذلك يجب القيام باختياره في مكانه المناسب ضمن الأسواق المستهدفة، التي تستهدف الزبائن الخاصة بشراء الأقمشة، ويفضل أن يكون ضمن مجموعة الأسواق التجارية الكبيرة. أما بالنسبة للمساحة يجب أن يكون المحل مقسماً إلى مستودع لتخزين القماش وصالة للبيع، ويجب أن لا يقل عن 200 متر.

ترخيص محل الأقمشة التركية

يجب أن يكون المحل مسجل لدى غرفة التجارة، وأن يحصل صاحب الترخيص على سجل تجاري حديث، ويحصل على رخصة استيراد. حيث يقدم طلب بتأسيس المحل إلى الوزارة، ويرفق إثبات السجل التجاري وقدرته على الالتزام بأساسيات العمل التجاري وتحقيقه جميع الشروط.

عمالة محل القماش التركي

لا يحتاج المحل إلى الكثير من العمالة، ويكفي أن يكون بالإضافة إلى صاحب المحل عمال عدد 4 ومن ضمنهم موظف للتسويق، ويفضل أن يكونوا موظفات إيناث ولديهم القدرة على البيع وأسلوب الإقناع، بالإضافة إلى عامل يقوم بإجراءات الاستيراد والعمليات المصرفية.

دراسة السوق المنافسة للأقمشة التركية

قبل البدء في مشروع استيراد الأقمشة التركية، يجب القيام بدراسة سوق بيع القماش التركي، ودراسة الأساليب التي تتبعها في البيع والتسويق وأهم عوامل نجاحها. كما ويجب الاهتمام الجيد في استيراد أفضل أنواع الأقمشة، وبجميع الأنواع والأصناف وتميز فيها من خلال التعامل مع أفضل الموردين القماش، كما أن محلات الأقمشة التركية تتصف بقلتها وهذا من أهم ميزات المشروع.

تحديد أنواع القماش التركي المستورد

يوجد الكثير من أنواع الأقمشة التي يمكن بيعها واستيرادها للمحل والمتاجرة فيها، ولكن يجب تحديد الأصناف التي تحصل على مبيعات أكثر. يمكن تحديد هذه الأنواع من خلال قائمة الأقمشة المفضلة عند النساء كما يلي (الحرير_الكتان_الصوف_الشيفون_الأكريليك_المخمل_التول).

“قد يهمك: دراسة جدوى مشروع استيراد ملابس من تركيا


مميزات مشروع استيراد الأقمشة من تركيا

يحقق المشروع مميزات كثيرة ومتنوعة، لا بد من القيام بذكرها من أجل تحديد أفضل العوامل المشجعة على افتتاح محل لاستيراد ومتاجرة الأقمشة، ولا بد لصاحب المحل أن يتعرف على أهم الميزات التي يحصل لها مشروعه. يمكن تحقيق الميزات من مشروع استيراد الأقمشة التركية كما يلي:

  • مشروع أثبت نجاحات كثيرة.
  • من أهم ضروريات الحياة.
  • رأسمال متوسط.
  • متطلبات قليلة.
  • أرباح كثيرة.
  • لا يحتاج الكثير من الخبرة.
  • سهولة التوريد والشراء في ظل التوسع في الشراء الإلكتروني.
  • تتصف الأقمشة التركية بكونها من أكثر الأنواع طلباً وجودة وجمالاً.

“اقرأ أيضاً: دراسة جدوى مشروع مطعم سياحي


تكلفة مشروع استيراد الأقمشة من تركيا

تمر عملية حساب التكلفة في عدة مراحل وتخضع لعدة عوامل ويجب القيام بدراسة التكاليف من عدة جهات وعدة بدائل. يجب القيام بتحديد تكلفة المشروع وتقسميه إلى التالي:

التكاليف الثابتة قيمة التكلفة التكاليف المتغيرة قيمة التكلفة
سجل تجاري 250 دولار عمالة 750 دولار
رفوف خشبية 800 دولار رسوم جمركية 1500 دولار
أثاث 1100 دولار شراء الأقمشة 5000 دولار
تجهيز المحل 800 دولار أجور شحن 1250 دولار
حاسب 500 دولار
أدوات البيع 350 دولار
إيجار قيمة الإيجار 750 دولار شهرياً
تسويق المحل 350 دولار
مجموع التكاليف الثابتة 4900 دولار مجموع التكلفة المتغيرة 10000 دولار
نلاحظ من تقدير التكاليف اللازمة في مشروع استيراد الأقمشة التركية، بأن تكلفة المشروع تجاوزت 14900 دولار، وهذه التكلفة للمشروع بناءً على سعر السوق الحالي ويمكن أن تختلف حسب البلد وأسعار الصرف والرسوم الجمركية.

أرباح مشروع استيراد الأقمشة التركية

أرباح مشروع استيراد الأقمشة من تركيا
أرباح مشروع استيراد الأقمشة التركية

لتقدير أرباح المشروع يجب القيام بتقدير متوسط المبيعات الأولية، والتي يمكن أن تتجاوز 9000 دولار شهراً ويمكن تقدير مجموعة الخصميات على المبيعات بما يقارب 1200 دولار، مع هامش مردودات بما يقدر 800 دولار، وعلى اعتبار بأن مجموعة المشتريات لأول المدة كانت كما مبينة في قائمة التكاليف 5000 دولار. يمكن من خلال هذه المعلومات التوصل إلى قيمة الأرباح باتباع الخطوات التالية:

  1. نقوم بخصم مبلغ الخصم والمرتجعات من مبلغ إجمالي المبيعات، فنحصل على إجمالي الربح وهو مبلغ مقدر 7000 دولار.
  2. ليكن لدينا مصاريف تسويق وإدارة ونقل وشحن بتقدير 2800 دولار.
  3. يخصم من الإجمالي، فنحصل على ربح صاف شهرياً 4200 دولار.
من تكلفة متوسطة يستطيع مشروع استيراد الأقمشة التركية، تحقيق الكثير من الأرباح والمبيعات بالاعتماد على كافة مقومات النجاح وعوامل التسويق الناجح.

تسويق مشروع استيراد الأقمشة من تركيا

تسويق لمشروع استيراد القماش التركي
تسويق مشروع استيراد الأقمشة التركية

يعتمد التسويق الناجح على التخطيط المسبق والتوجيه له بطريقة تمكن العمل على تحقيق أهدافه المتوقعة، ولا بد من السعي دائماً لتحقيق أفضل الأعمال من خلال تخطيط أفضل. ويمكن وضع خطة تسويق للمشروع من خلال التالي:

  • تصميم منشورات ورقية وتوزيعها على كافة المحلات التجارية.
  • إعلانات ممولة مدفوعة.
  • إعلان فيسبوك وإنستغرام على الصفحات الكبيرة والتي تحتوي الكثير من المتابعات.
  • تصميم فيديو ونشره على فيسبوك وتوتير ومنصات التواصل الاجتماعي.
  • إعلانات الطريق.

“شاهد أيضاً: مشروع محل لبيع الأجهزة الكهربائية المنزلية


عوامل نجاح مشروع استيراد الأقمشة التركية

يمكن تحقيق النجاح من خلال عوامل متعددة منها ما يمكن وضعه بناء على أساسيات العمل الناجح ومتطلبات التسويق ومنها ما يكون من تجارب المحلات المنافسة، ويجب العمل دائماً على تأسيس قواعد عمل تساعد على النجاح والتطور. منه يمكن تقديم أهم 8 عوامل نجاح من خلال التالي:

  • بناء اسم تجاري ولوغو متميز للمحل بالاعتماد على مصمم إعلاني محترف.
  • تقديم أسعار مناسبة ومنافسة في مرحلة التأسيس.
  • استيراد كافة أنواع الأقمشة.
  • التعامل الجيد مع الزبون والحرص على تقديم أفضل خدمة.
  • تقديم النصيحة في الشراء.
  • الاعتماد على مقومات التسويق الناجح.
  • أخذ آراء الزبائن على نحو مستمر عن جودة الأقمشة المباعة.
  • التعامل مع أفضل الموردين لتوريد القماش التركي.

“اقرأ أيضاً: دراسة جدوى مشروع تعبئة وتغليف الحبوب


الأسئلة الشائعة حول مشروع استيراد الأقمشة من تركيا

هل مشروع محل بيع الأقمشة التركية مشروع مربح؟

أثبت القماش التركي انتشاره الكبير في جميع الدول، كما تعد مهن بيع الأقمشة من المهن التي تعتمد على الطلب الكبير من المبيعات، ومن خلال تكلفة قليلة يمكن تحقيق الكثير من المبيعات والأرباح.

في ختام هذا المقال حول مشروع استيراد الأقمشة التركية، وأهم الميزات التي يحصل عليها المستثمر في تأسيس محل الأقمشة التركية، والمتطلبات اللازمة لتأسيسه. نجد بأن هذا المشروع على الرغم من كونه مشروع جديد، إلا أنه بقي يحقق الكثير من الأرباح نتيجة الطلبات الكثيرة على كافة أنواع القماش التركي.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن